سورة الكهفمنهجيات في الإصلاح والتغيير

سورة الكهفمنهجيات في الإصلاح والتغيير[PDF / Epub] ☀ سورة الكهفمنهجيات في الإصلاح والتغيير ✍ صلاح الدين سلطان – Jobs-in-kingston.co.uk من أروع ما يقرأ هذه الأيام كتاب منهجيات في الإصلاح والتغيير من خلال سورة الكهف للأستاذ الدكتور صلاح الدين سلط في الإصلاح eBook ↠ من أروع ما يقرأ هذه الأيام كتاب منهجيات في الإصلاح والتغيير من خلال سورة الكهف للأستاذ الدكتور صلاح الدين سلطان المستشار الشرعي سورة الكهفمنهجيات Kindle - للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية في مملكة البحرين والكتاب لا يتعلق بتفسير أو تحليل سورة الكهف التي سن لنا أن نتلوها أسبوعيا، ولم يتوقف الكهفمنهجيات في الإصلاح PDF É عند معانيها ودروسها اللهم ما ورد في فضلهاعن أبي الدرداء رضي الله عنه أن النبي صلي الله عليه وسلم قال من حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف،عُصم من الدجال صحيح مسلميذكر الكاتب أن أول ما لفت نظره ما ورد في فضل السورة عن البراء بن عازب رضي الله عنه قال كان رجل يقرأ سورة الكهف وإلي جانبه حصان مربوط بشطنين، فتغشاه سحابةٌ، فجعلت تدنو وتدنو، وجعل فرسه ينفر فلما أصبح أتي النبي صلي الله عليه وسلم فذكر ذلك له‘ فقال تلك السكينة ُ تنزلت بالقرآن رواه البخاريفحرص الكاتب أن بتتبع المنهجية في قصص السورة، مشيراً إلى قاعدة هامة انه من اجل الانطلاق للحلول المناسبة لابد من التخلية ثم التحلية للارتقاء من الممارسة للتذوق، ومن الاختلاف للائتلافيمكن قراءة الكتاب بالنسخة الإلكترونية هنا. هذا الكتاب ليس تفسيرا لسورة الكهف ولكنه استنباط لبعض المنهجيات الربانية في سورة الكهف والتي حاول الكاتب استخلاصها لتكون منهاجا في حياتنا وقد استخلص الكاتب أربعة عشر منهجية وهي كالتالي1 منهجية التدرج من الاستضعاف إلى الحوار ومنها إلى التمكين2 منهجية بعث الأمل مهما كان الأمل3 منهجية الوصف الدقيق والتحليل العميق والحلول المناسبة 4 منهجية البحث فيما تحت عمل فقط5 منهجية الإرتقاء إلى الأحسن وليس الحسن فقط6 منهجية ربط الأسباب بالنتائج7 منهجية الإدارة الربانية8 منهجية مجمع البحرين 9 منهجية إدارة الفتن10 منهجية الإرتقاء في العبادة من الممارسة إلى التذوق11 منهجية كلمات ربي تدلني عليه12 منهجية الخطاب الدعوي13 منهجية الإختيار بين المتقابلات والأضداد14 منهجية العناية الربانيةالحقيقة أنه من الصعب الأقتباس من الكتاب فهو يستحق أن يقرأ ويفهم وبالطبع قد لا تتفق مع كل استنبطه الكاتب من منهجيات ولكن بالتأكيد ستتفق مع أغلب ما قال والأهم هو تطبيق ما قرأت في حياتك العملية وفهم كيفية دوران الأمور وسير الكون وكيف تتعامل مع الله ومع الناس في مختلف حالاتك ومختلف حالات المجتمع ودورك في كل حالة الكتاب مفيد ومهم أكثر للحركيين بالطبع هو موجه للحركة الإسلامية ولكن أي شخص لن يعدم الفائدة بقراءتهأنصح بالكتاب بالطبع وأسأل الله أن يفك أسر كاتبه عاجلًا غير آجل ربنا يفك أسرك يا عمو صلاح قريباالكتاب فعلا نظرته مختلفة ودراسة تأصيلية ربط بين الواقع والقرآن بشكل عملي حلو جدا اللغة سهلة وخفيفة وحتى مختصرة جميل جميل كتاب رائع جدًا لا يشرح لك سورة الكهف أو يفسرها إنما يحولها لتطبيق عملي تلحظه في أول قراءة لسورة الكهف بعد إنهاءك للكتاب اقرؤوه لن تندموا أبدًا هذا النوع من الكتب يأخذ 6 نجمات من خمس كتابٌ أصيل في محتواه فعلًا، لم أتوقّع أن أجد فيه ما يستدعي التّأمل والكتابة عنهوحين تقرأ العنوان الفرعيّ دراسة تأصيليّة تطبيقيّة فهو بالفعل يقصد ذلك النّوع من التطبيق الذي نعرفه، ذلك الإسقاط لمعاني تعبّدية تأمّلية لكتاب الله إلى واقعنا وآلامنا وخلجات أنفسنا صحبني الكتاب يوم الجمعة عبر أربعة عشر منهجيّة مستقاة من حروف سورة الكهف، ووقعتُ في دهشة استنباطه، وتحليله العميق لكلّ آيات السّورة، ومن ثمّ استخراج دروس تربوية، دعويّة وتهذيبيةذكر صلاح الدّين سلطان ما سمّاه بمنهجيّة البحث فيما تحته عملٌ فقط وذكر كلّ تلك الاختلافات المشوّشة حول الدّخول في تفاصيل تفسيريّة عن اسم الملك الذي هدّد صبية الكهف واسم كلبهم، عن نوع الطّعام ومكان الكهف، وعن الكثير بعد ممّا ذُكر في سائر القرآن من قصص وسير تاريخيّة نعم، بمنهج براغماتي عمليّ ما فائدة كلّ هذا الخوض فيما لا يعني مسار التّقدم والإصلاح؟ لكن لا أجدني أتّفق معه كثيرًا، ربّما سأعتبر هذا الخوض مبالغا فيه حقّا، لكن اعتماد مثل هذا التّفكير أراه قد يشلّ كلّ سعيٍ إلى البحث التاريخي والاعتبار من سير الأمم التي خلت كما تحدّث عن منهجيّة الإدارة الرّبانية، وتفصيله حول مبادئ الإدارة التي استطاع أن يستخرجها بنجاح، وعن منهجيّة استحضار رقابة الله والارتقاء من الممارسة التعبدية إلى تذوّق العبادة وحضور القلب؛ وهذا ما سمّاه أحمد خيري العمريّ بكون العبادة وعمارة الأرض وجهان لعملةٍ واحدة أحببتُ فعلًا هذا الرّبط الحميم في كلّ منهجيّات الكتاب كانت جمعةً مُباركة في صحبة كاتبٍ جديد أكتشفه، وحبٌّ جديد لسورة الكهف عندما قرأت هذا الكتاب أدركت لأول مرة الفرق بين قراءة القرآن وتدبره سورة الكهف ما نكرره كل أسبوع تلقائيا لنحصل على نور ما بين الجمعتين لكن من منا بَحث عن النور من منا يتخيل ان النور جاء من الكهف المظلم يراودنى كل جمعة هذة التساؤلات ولكن الكتاب طَمئن قلبى وأراد ان يقول ان الرسائل بـ سورة الكهف مستمرة ف الكاتب قسم الموضوع لمنهجيات وكان أقربها لـ ذهنى منهجية ربط الأسباب بالنتائج منهجية ادارة الفتن منهجية بعث الأمل مهما كان الألم منهجية العناية الربانية و إختصار الدروس المستفادة هم الثلاث آيات فـليتلطف ولا يشعرن بكم أحداً ليحاوره أعينونى بقوة و العِلم الربانى أري ان الكتاب يعتبر منهجياً دارسياً لمحبى سورة الكهف فهى شاملة منهجيات الإصلاح و التغيير سـ أقراه مرة أخري دائمًا ما أدركتُ أنه طالما أن الله أراد لنا أن نقرأ سورة الكهف كل جمعة فبالتأكيد فيها من الحكم و العِبَر و الدروس ما يكفي الإنسان و يُعينه على الطريق و كنتُ بالأمس كما كل جمعة أتلُو الكهفَ لأنصرف إلى بقيّة مشاغليلكنني حينَ وصلتُ لبداية قصَّة موسى و الخضر وجدتُّني أتذكُّر هذا الكتاب القابع في مكتبتنا فجأة لأقوم و أجلبه الكتاب متميز متألِّق لكاتبٍ لا تصفُ قدُراته الحروف د صلاح سلطان الفائقُ في اللغة العربية و الروحانيات و الرقائق و أكثرُ ما أمتعني بهِ عبارةٌ كُتِبت على غلافه ” يوزّع مجانًا ولا يُباع “ و أثقُ أنّهُ كلّما كان العملُ خالصًا نقيًا لله كان أجودَ و أروعْ يتحدّثُ الكتاب عن 14 منهجيّة للإصلاح و التغيير وردت في السورة و يذكر أمثلتها و هكذا الملفتُ أنني وجدتُّ في آخر الكتاب جدول وضع الدكتور فيهِ كل آيات السورة الـ 110 و بجوار كل آية يستخلص منها الدرس التربوي الدرس الدعوي العناية الربانيةأعترف ذُهِلتُ مما وجدت شكرًا لله على هداياه المفاجئة 3 الكتاب ليس تفسيراً لآيات سورة الكهف ولامناقشـة في بلاغتها والصور البيانيـه ولكـن الكاتب يستخدم طريقـة رائـعة في استنباط المنهجيات من آيات السورة ليجعل بذلكـ كل آية تحمل الكثير والكثير وتستحق منا أن نقف كثيراً عليها ونتدبر معانيهاأضف إلى ذلكـ أسلوبـه السهل والممتع والمرتب كما أنـه دعم كلامـه بالرسومات البيانيـه حتى تتعمق في دراسـة الآيات ثم في نهايـة الكتاب يقدم جدولاً مرتباً بكـل آيات سورة الكهف يوضح فيـه الدرس التربوي والدعوي المستفاد منها إنكـ حين تقرأ هذا الكتاب ستأسف على نفسكـ إن كنت تمـر عليها كل جمـعة دون تعـي الكثير مماتحملـه هذا الكتاب تجربة مختلفة في مجال تفسير القرآن لا أستطيع أن أقول أنه يتعمق في الجانب الروحاني لسورة الكهف بل على العكس هو ينظر في الجانب التطبيقي للسورة بدأ د صلاح سلطان كتابه ببيان الفرق بين الشرعة والمنهاج ومن ثم قسم في هذا الكتاب سورة الكهف إلى منهجيات تسعى لطرح دراسة تأصيلية تطبيقية لسورة الكهف التي نتلوها في كل جمعة دونما تدبر لمعانيها طريقة عرض الكتاب المنظمة هي أكثر ما يميزه وهو يحمل من المنهجيات ما كان فريداً ولم أفكر به من قبل وهناك من المنهجيات ما كان مثل التذكرة بما قرأته أو سمعته من قبل ليس لي إلا أن أصف الكاتب بالحكمة وأنه محب للقرآن ما شاء اللهاستنتج المنهجيات بطريقة أدهشتني، وأنصح بقرائته فتلك المنهجيات للحياة